حقن البلازما

حقن البلازما

ساعدت تقنية حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية في علاج الكثير من الأمراض مثل المفاصل والأربطة وأمراض الجلد والعظام وإنبات الشعر وأمراض النساء عبر مراكز طبية متقدمة في تركيا تعتمد أساليب متطورة.

حقن البلازما

عملية حقن البلازما

حقن البلازما
INVISIBLE
هل حقن بلازما الصفائح الدموية مجدية، وكيف تعمل؟

انتشرت خلال السنوات الماضية تقنية علاج بعض الأمراض بحقن البلازما أو البلازما الغنية بالصفائح الدموية (Platelete Rich Plasma PRP)، وهي تقنية حديثة استعملت لأول مرة في إيطاليا 1987، ثم بدأت بالانتشار تدريجياً وتثبت فعاليتها في تخصصات طبية مختلفة مثل أمراض الجليد والعظام وإنبات الشعر، وشفاء الأنسجة المتضررة، وأمراض النساء ومشاكل التبول والسلس البولي .
وقد أدى استخدام حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية إلى حدوث ثورة في علاج العديد من الحالات التي تصيب المفاصل والأربطة بنجاح كبير دون حدوث مضاعفات أو أعراض جانبية.

كيف تتم عملية استخلاص الصفائح؟

الدم في جسم الإنسان يتكون من سائل يسمى “البلازما”(plasma) بداخله يسبح خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية التي تبدأ بعملية تخثر الدم عند حدوث أي إصابة، عبر احتوائها على العديد من البروتينات، التي يطلق عليها اسم “عوامل النمو”، وتفرزها لتساعد في عملية الشفاء من الإصابات. حيث تساعد على نمو الأوعية الدموية الجديدة وتنشيط التئام الأنسجة.

العلاج بطريقة البلازما :

أولا يتم سحب عينة من دم المريض بمقدار 30 إلى 60 مل، ويضاف إليها مادة مانعة للتجلط، ثم يوضع الدم في أنابيب معقمة مخصصة ثم يجري خضها في جهاز الطرد المركزي الخاص بتحضير البلازما لعدة دقائق، ما يؤدي إلى انفصال كرات الدم عن البلازما التي تسحب وتحقن في مكان المرض، ويكون تركيز الصفائح الدموية مرتفعا (5 الى 10 أضعاف تركيزها في الدم) في الجزء المصاب.

وبعد استخلاصها يتم حقن الصفائح الدموية المستخلصة، التي تحتوي على عوامل النمو، في الأماكن التي يرغب الشخص المريض بعلاجها، الأمر الذي ينشط ويحفز الخلايا لإنتاج خلايا جديدة فتية نشطة قادرة على الانقسام والتكاثر، لتعطي أنواعا مختلفة من الخلايا المتخصصة كخلايا الجلد والخلايا الغضروفية.
وتعتبر الصفائح خلايا دموية لها العديد من الأدوار الهامة في الجسم، منها تعزيز عملية تخثر الدم، الأمر الذي يساعد على إيقاف النزيف بسرعة عند الإصابة، إضافة إلى احتوائها على بروتينات تساعد على شفاء الجروح بسرعة.

كم من الوقت يستغرق تحضير الحقنة؟

يستغرق سحب الدم وفصل البلازما الغنية بالصفائح الدموية وتحضير الحقنة ما بين 20 إلى 30 دقيقة.

كم عدد الحقن التي يتم أخذها؟

في أغلب الحالات يتم الاكتفاء بالحقن مرة واحدة وحالات قليلة قد تحتاج لأكثر من حقنة.

هل الإجراء مؤلم؟

ويعتمد ذلك على حساسية المريض، وقدرته على تحمل الألم، ويمكن استخدام مخدر موضعي قبل عشر دقائق قبل البدء بالإجراء.

من هو الطبيب الذي يقوم بالحقن؟

يجب على الطبيب الذي يقوم بإعطاء حقن البلازما طبيب عظام متخصص في علاج الجزء المراد حقنه حتى يكون قادرا على التشخيص الدقيق السليم للمرض أو الإصابة، وأن يكون على دراية بطرق العلاج الأخرى التي قد تكون أكثر ملائمة للحالة من حقن الصفائح الدموية، كما أنه يكون له خبرة كبيرة بالطريقة السليمة للحقن. حتى لا يتسبب في أي ضرر.
أما مكان الحقن فيتوقف ذلك على موضع الحقن، إذ كانت الحقن في المفاصل السطحية مثل مفصل الركبة والأنسجة السطحية مثل الكوع، فإن ذلك يتم في العيادات الخارجية دون الحاجة للحجز بالمستشفى، إذ يتم تخدير موضع الحقن وتعقيمه ثم يتم الحقن.

أما إذ كان الحقن في بعض المناطق العميقة في الجسم مثل مفصل الفخذ، فإن ذلك يستدعي إجراء الحقن في المستشفى ويستدعي استخدام جهاز الأشعة للتأكد من دقة موضع الحقن مما يزيد من سعر الحقنة.

تحضيرات يجب اتخاذها قبل الحقن؟

هناك بعض التحضيرات التي يجب على المريض القيام بها قبل الحقن بالبلازما، منها التوقف عن تناول الادوية المضادة للالتهاب لمدة خمسة أيام قبل الحقن ولمدة سبعة أيام بعدها، في حين لا يمنع من تناول دواء الباراسيتامول المسكن قبل وبعد الحقن لأنه لا يؤثر على الصفائح الدموية.
كما يجب على المريض التوقف عن تناول الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون لمدة أسبوعين قبل الحقن، كما يجب على المرضى الذين يأخذون أدوية سيولة الدم عليهم التوقف عن تناولها لمدة خمسة أيام قبل الحقن بعد استشارة طبيبهم المعالج.

ما هي الأمراض التي تساعد حقن البلازما على شفائها؟

استخدمت حقن بلازما الصفائح الدموية لعلاج العديد من المشاكل والأمراض، نتيجة التراكيز العالية من الصفائح الدموية التي تكون في الحقن بين خمسة إلى عشرة أضعاف والتي تصيب مكان المرض بدلًا من تزويده بكميات الدم التي تجري تلقائياً.

إعادة إنبات الشعر

تساعد حقن البلازما على إعادة إنبات الشعر عبر حقن الطبيب الصفائح الدموية المستخلصة مباشرة في فروة رأس المريض، ما يؤدي إلى التقليل من تأثير أي ضرر قد يصيب أنسجة الشعر.
وفي دراسة نشرت نتائجها في مجلة الطب الانتقالي للخلايا الجذعية “Stem Cells Translational Medicine “في عام 2013، وجد الباحثون أن استخدام حقن بلازما الصفائح الدموية كان مفيداً بشكل خاص في إنبات شعر الرأس بشكل أكثر كثافة وقوة خلال فترة بسيطة، ولكن هذه الدراسة تم إجراؤها فقط على 20 شخصاً.

شفاء الأنسجة

تستخدم هذه التقنية الحديثة في شفاء الأنسجة بشكل سريع، وخاصة للأشخاص الذي يتعرضون بضرر وتقطع في الأربطة التي تكون بطيئة في الشفاء، مثل اللاعبين الرياضيين الذين يتعرضون لالتهابات وإصابات في الأربطة والأوتار في مناطق من الركبة والكوع والكتف والكعب، إذ تساعدهم الحقن على التئام الأنسجة بسرعة والعودة إلى الملاعب.

التقليل من الالتهابات

تستخدم حقن البلازما للتقليل من حدة الالتهابات التي يصاب مرضى الفصال العظمي وخاصة الرياضيين، إذ نشرت دراسة نتائجها في المجلة الأمريكية للطب الرياضي”The American Journal of Sports Medicine” وجدت أن الرياضيين الذين تم إخضاعهم لهذا النوع من العلاج انخفضت لديهم حدة الألم الناتجة عن الفصال العظمي وبشكل كبير، ولكن هذه الدراسة كانت كذلك ضيقة النطاق، إذ شملت فقط 78 مشاركاً لا غير.
كما نشرت دراسة في المجلة الأمريكية للطب الرياضي في 2014، وجدت أن ما يقارب 3 مرات من علاج الحقن بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية، خفف وبشكل كبير من الأعراض لدى مجموعة من المصابين باعتلال وتر الرضفة المزمن في الركبة وأجريت الدراسة على 28 مصاباً.

خشونة مفصل الركبة

تشير الدراسات التي تمت على هذه الطريقة إلى أن حقن الصفائح الدموية هو إجراء آمن ويساعد على علاج خشونة الركبة وتقليل الألم المصاحب لها، كما أن الدراسات التي تمت باستخدام الرنين المغناطيسي أثبتت أن حقن الصفائح الدموية تساعد على وقف أو تأخير تدهور حالة الركبة.
وتعتبر هذه الطريقة أفضل من حقن المواد الزلالية التي تراجع استخدامها بصورة كبيرة حاليا، ويبدأ المريض في الشعور بالتحسن بعد 2- 4 أسابيع من الحقن، كما أن هذه الطريقة ليس لها أي أعراض جانبية، ويمكن تكرارها إذا لزم الأمر، لكن هذه الحقن لا تكون ذات فائدة كبيرة في الحالات المتأخرة من الخشونة والحالات التي يصاحبها تقوس بالساقين أو زيادة كبيرة بالوزن، كما يجب المتابعة مع الطبيب بانتظام خلال هذه الفترة و اتباع تعليماته.

كم تستغرق مدة الحقن؟

 تستغرق عملية حقن البلازما عدة أسابيع حتى يبدأ تأثيرها في الظهور، لكن في الحالات والإصابات الخفيفة والحديثة يتم شفاؤها في وقت أقصر من الإصابات الكبيرة والمزمنة.

هل يوجد مضاعفات جانبية للحقن؟

لا ينطوي هذا النوع من العلاجات عادة على أي مخاطر، نظراً لاستخدام الصفائح الدموية الخاصة بالمريض نفسه، ويستطيع المريض العودة لممارسة أنشطته الطبيعية اليومية بعد الانتهاء من عملية الحقن لدى الطبيب المختص.
إلا أنه وفي بعض الحالات قد يصيب المريض تحسس من نوع معين، أو ألم واحمرار في منطقة الحقن، فيمكن وضع كمادات ثلج على موضع الحقن لمدة ربع ساعة ثلاث مرات يوميا.

اطلب استشارتك المجانية

    حقن البلازما

    لا تفقد الأمل

    ساعدت تقنية حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية في علاج الكثير من الأمراض مثل المفاصل والأربطة وأمراض الجلد والعظام وإنبات الشعر وأمراض النساء عبر مراكز طبية متقدمة في تركيا تعتمد أساليب متطورة.

    safar medical

    مركز سفر ميديكال

    يقدم مركز سفر ميديكال أفضل التسهيلات والخدمات الطبية لعملائه بمستويات عالية التخصص وأقوى الخبرات

    مراكزنا متخصصة ومجهزة بأحدث الوسائل الطبية والأجهزة العلاجية المتطورة، بتكاليف منخفضة ونتائج عالية.

    اتصل بنا

    +90 (555) 110 00 08
    +90 (212) 521 00 81

    تفضل بزيارتنا

    Karagümrük Mah. Server Bedi sokağı No: 4 Daire.1 Fatih/ Istanbul
    وكالات السفر التركية
    وزارة الصحة التركية
    غرفة تجارة اسطنبول
    مديرية الثقافة والسياحة