+90 (555) 110 00 08 info@safarmedical.com
      Select Page

      هناك عدة عوامل يمكن أن تجعل مسام الأنف تبدو أكبر أو ممتدة أو أكثر وضوحاً. عادة ، النقاط التي تظهر على الأنف ليست رؤوسًا سوداء ولا تحتاج إلى قلع. قد تلعب المسام المسدودة والوراثة والحالات مثل حب الشباب أو التغيرات الهرمونية دورًا ، وقد تؤثر العديد من عوامل نمط الحياة أيضًا على رؤية المسام.

      مسام الأنف عبارة عن فتحات في الجلد ، حيث تنتج الغدد الدهنية الزيت الطبيعي للبشرة وتوزعه. تأتي المسام بأحجام مختلفة ، وتميل مسام الأنف إلى أن تكون أكبر من تلك الموجودة في أي مكان آخر. قد تساعد بعض العلاجات و العلاجات المنزلية في جعل مسام الأنف الكبيرة تبدو أقل وضوحاً.

      10  أسباب لظهور مسام الأنف

      يمكن أن تختلف أسباب تمدد المسام من شخص لآخر. قد يكون لدى الشخص عدة عوامل مختلفة تؤثر على مظهر مسامهم. و تشمل هذه :

      الاسباب الوراثية

      قد تلعب الوراثة دورًا في تحديد حجم مسام الفرد. لدى بعض الأشخاص بشكل طبيعي مسام أكبر في أنوفهم بسبب نوع بشرتهم وخصائص بشرتهم.

      البشرة الدهنية

      يميل الأشخاص ذوو البشرة الدهنية إلى زيادة إنتاج الزيت من مسامهم. يسد الزيت الزائد المسام و يجعلها أكثر وضوحاً. بالإضافة إلى ذلك ، قد يؤدي إنتاج الزيت الزائد إلى تمدد المسام.

      جفاف الجلد

      قد يعاني الأشخاص ذوو أنواع البشرة الجافة أيضًا من مسام أنف تبدو مشدودة. وذلك لأن الجسم يميل إلى الاستجابة للبشرة الجافة عن طريق إنتاج المزيد من الدهون.

      قلة التقشير

      يساعد التقشير المنتظم على التخلص من خلايا الجلد الميتة و الأوساخ و الزيوت المتراكمة. قد يؤدي نقص التقشير إلى انسداد المسام مما يؤدي إلى ظهور تمدد.

      الحرارة و الرطوبة

      قد تفتح البيئات الدافئة و الرطبة المسام أكثر من تلك الأكثر برودة و جفافاً. هذا قد يجعل المسام أكثر وضوحا.

      التعرض للشمس

      يمكن لأشعة الشمس فوق البنفسجية أن تلحق الضرر بالجلد ، خاصة إذا كان الشخص لا يستعمل واقٍ من الشمس.

      قد يؤدي تلف الجلد بالأشعة فوق البنفسجية إلى شيخوخة خلايا الجلد ، مما يؤدي إلى إتلاف الكولاجين في الجلد و جعل المسام تبدو أكبر.

      ضعف العناية بالبشرة

      قد يكون الأشخاص الذين ليس لديهم روتين منتظم للعناية بالبشرة أكثر عرضة لتراكم الزيت أو البكتيريا أو خلايا الجلد الميتة في مسامهم.

      حب الشباب

      تحدث حالات مثل حب الشباب عندما تسد خلايا الجلد الميتة و زيت الجلد بصيلات الشعر. قد يؤدي ذلك إلى أن تبدو مسام الجلد أكبر. قد يساعد إيجاد طرق للسيطرة على حب الشباب في منع انسداد مسام الأنف.

      الاختلالات الهرمونية و التوتر

      قد تؤثر العوامل الأخرى ، مثل التغيرات الهرمونية و فترات الإجهاد الشديد ، على إنتاج دهون الجلد و صحة الجلد بشكل عام. قد تلعب الاختلالات الهرمونية والإجهاد أيضًا دورًا في الأسباب الأخرى لتمدد مسام الأنف ، مثل حب الشباب.

      النظام الغذائي

      يلعب النظام الغذائي أيضاً دوراً في الصحة العامة و قد يؤثر على صحة الجلد. قد يساعد ضمان حصول الجسم على العناصر الغذائية الكافية على ضمان بقاء الجلد بصحة جيدة أيضاً. قد تؤثر بعض حالات عدم تحمل الطعام و الحساسية أيضاً على صحة الجلد.

      كيفية تنظيف المسام و فتحها

      قد تؤدي تجربة الطرق التي تساعد على بقاء المسام نظيفة من البكتيريا أو التراكم في تقليل مظهرها بشكل طفيف. تشمل هذه الطرق:

      التعقيم

      يضمن تنظيف الوجه بانتظام خلوه من الزيوت الزائدة و الحطام ، مثل الأوساخ و خلايا الجلد الميتة. قد يساعد التطهير في الحفاظ على نظافة المسام و منع انسدادها.

      التقشير

      قد يساعد استخدام منتج مقشر كل بضعة أيام في إزالة خلايا الجلد الميتة التي قد تسد المسام. قد تختلف الحاجة إلى التقشير حسب نوع البشرة. على سبيل المثال ، قد يحتاج بعض الأشخاص إلى تقشير أقل من غيرهم.

      الترطيب

      يساعد الترطيب على منع جفاف الجلد بعد التنظيف. قد يمنع الجسم من المبالغة في رد الفعل و إنتاج المزيد من الزيت ، مما يجعل المسام تبدو أكبر. يجب أن يبحث الناس عن مرطب مناسب لنوع بشرتهم للتأكد من أن المكونات لا تسبب تهيجاً لبشرتهم.

      تحسين عادات المكياج

      قد يساعد تجنب المكياج الدهني جداً في الحفاظ على نظافة المسام لدى بعض الأشخاص. بالإضافة إلى ذلك ، قد تساعد إزالة المكياج كل يوم في منع انسداد المسام التي تبدو مشدودة.

      جرب التقشير الكيميائي

      التقشير الكيميائي الذي يديره طبيب الأمراض الجلدية هو أداة مفيدة لتنظيف المسام. يحتوي التقشير الكيميائي على مكونات تساعد على تكسير و إزالة المركبات الموجودة في المسام ، مثل الزيوت و خلايا الجلد الميتة و البكتيريا. قد يساعد التقشير الكيميائي في تنظيف المسام وفتحها ، مما يؤدي إلى تقليل رؤية المسام.

      التقشير الكيميائي متاح أيضاً للناس لاستخدامه في المنزل. قد يستخدم هؤلاء مكونات مختلفة لتطهير المسام.

      كيفية جعل مسام الأنف تبدو أصغر

      هناك عدد من الخطوات التي يمكن أن يتخذها الشخص لتقليل ظهور المسام الكبيرة. و تشمل هذه:

      تجربة منتجات حب الشباب

       

      قد تساعد بعض علاجات حب الشباب في جوانب أخرى من صحة الجلد ، مثل التقشير و التطهير و توسيع المسام قليلاً.

      المكونات مثل حمض ألفا هيدروكسي و حمض الساليسيليك شائعة في منتجات العناية بالبشرة بحب الشباب. قد تكون هذه المكونات مفيدة لبعض أنواع البشرة. و مع ذلك ، يجب على الشخص مراجعة طبيب الأمراض الجلدية قبل البدء في أي منتج جديد.

      استخدام الريتينول

      الريتينول هو أحد مشتقات فيتامين أ الذي قد يساعد الجلد على أن يبدو مشدوداً عندما يستخدمه الشخص بانتظام. يقلل الريتينول و الريتينويد من حجم المسام ، و يقللان من إفراز الدهون ، و يحفزان تكوين الكولاجين. تشير الأبحاث في مجلة طب الجلد التجميلي إلى أن الريتينول يساعد على منع شيخوخة الجلد و الأضرار الناجمة عن الأشعة فوق البنفسجية. يساعد الريتينول أيضاً على تحفيز المزيد من تخليق الكولاجين ، مما يحافظ على الخلايا شابة. قد يؤدي ذلك إلى ملء الجلد حول المسام ، مما يجعل المسام نفسها تبدو أقل وضوحاً.

      استعمال واقي الشمس

      يساعد وضع كريم الوقاية من الشمس على حماية البشرة من الأضرار التي تسببها أشعة الشمس ، مثل الشيخوخة. وجدت دراسة في مجلة Dermatologic Surgery أن الأشخاص الذين يستخدمون واقي الشمس لاحظوا تحسن ملمس الجلد ووضوحه خلال 3 أشهر من الاستخدام اليومي. يجب أن ينظر الناس إلى أي مكونات مضافة في واقي الشمس قد تهيج بشرتهم.

      الخضوع لإجراءات جلدية

      قد تساعد بعض الإجراءات ، مثل التقشير الدقيق للجلد أو العلاج بالليزر ، في تحسين صحة الجلد و حجم المسام.

      تجربة أدوات الشفط و شرائط الأنف و الأقنعة

      قد توفر الأقنعة و أدوات الشفط و أجهزة الاستخراج الأخرى لمسام الأنف المشدودة نتائج سريعة. و مع ذلك ، ينصح بعض أطباء الأمراض الجلدية بعدم استخدامها. إذا كان القناع أو الأداة يعمل عن طريق إزالة الزيت الدهني من المسام ، فهو مجرد حل مؤقت وقد يؤدي إلى تلف الجلد أو المسام.